الثلاثاء، 29 مارس، 2011

محضر اجتماع

نادي الأدب بسنورس
المنتدى السياسي
بسم الله الرحمن الرحيم
محضر اجتماع
إنه في يوم الخميس الموافق 24/ 3/2011 بمقر بيت ثقافة سنورس
حيث تمت الدعوة من قبل نادي الأدب بسنورس إلى نخبة من المثقفين والكتاب وأصحاب الرأي لتدارس حول تكوين جماعة تهدف إلى تفعيل المشاركة الايجابية للجماهير بكافة مستوياتها الثقافية في الحركة السياسية وذلك من خلال طرح برامج وآليات عملية يمكن التأثير من خلالها في الحياة ليس لصالح حزب أو جماعة ما ولكن في اتجاه دفع الناس إلى التفكير الحر البعيد عن التعصب لجماعة أو طائفة ما وتغليب الصالح العام وان يكون كل ذلك تطبيقا على الواقع المحلى بسنورس
وقد حضر الاجتماع السادة
أحمد محمد طوسون ، أحمد الأبلج ، مصطفي عبد المتعال ، د. حمادة صلاح ، أحمد قرني ، أحمد عبد الباقي ، طارق نصر ، د. عمر صوفي ، محمد حويحي ، محمد البجيجي ، سمير عبد الباقي ، محمد محرم ، رمضان عيسى ، خالد مصطفي ، محسن حبيب ، أيمن الصفتي ، عماد عبد الحكم ، سيد إسماعيل ، حسن على سعيد
وقد تمت المناقشة العلنية وطرحت جميع الآراء في الاجتماع الأول حيث طرح أ. طارق نصر رؤيته من خلال دور الفرد الخدمي بما يؤدى إلى وثوق الجماهير بهذا الدور ومن ثم يمكنه إحداث التغيير المنشود ونشر ما اسماه ثقافة الاختيار
د . حمادة صلاح أشار لضرورة اقتراح آليات قابلة للتنفيذ في الواقع العملي اقترح في كلمته أن تتم دعوة رموز الجماعات ورموز الأحزاب للتحاور معها والذهاب إلى الكنائس للتحاور مع الأخوة الأقباط
أ. محمد البجيجي ضمن كلمته الضرورة على رصد كل تجاوزات الجماعات الدينية وضرورة للتشديد على أن يكون الاختيار على أساس برامج الأحزاب وليس على قيمة الفرد فقط
د. عمر صوفي جاء ضمن كلمته ضرورة تفعيل دور الأحزاب وإقامة الندوات لتوعية الناس في القرى النائية بعيدا عن البندر
أ. مصطفي عبد المتعال اقترح ضمن كلمته أن تتحول هذه الجماعة إلى خلية عمل تنويرية بعيدا عن التحزب
أ . محمد محرم بدا يائسا من خلال مشاهداته أثناء عملية الاستفتاء الأخيرة وكيفية دفع المصوتين تحت تأثير دعوات الجماعات الدينية وربما شعر بإجهاض ثورة يناير في تلك اللحظة
أ . أحمد عبد الباقي أكد على أن المجتمع المصري يدخل في تكوينه الثقافي الدين وهذا ما لا يجب أن نغفله وان الدين كما يراه هو من صميم السياسة
أما أ. رمضان عيسى فقد استعرض ما حدث في الاستفتاء الماضي وكيف قامت الجماعات الدينية بدور لا يرضيه في دفع الناس إلى قول "نعم"
أ. حسن على سعيد أكد في كلمته على ضرورة التعليم وكذلك توعية المواطن بحقوقه وحثه على الاختيار الحر
أ. أيمن الصفتى فتحدث في كلمة قصيرة عن ضرورة البحث عن الأسس التي سننطلق منها للعمل
أ. محمد حويحي فقد تحدث بانفعال عن تجاوزات التيار الديني وخشيته من سيطرة هذا التيار على الشارع المصري وهاجم جماعة الإخوان المسلمين وتحفظ البعض على رأيه الشخصي في تلك الجماعة
أ. سمير عبد الباقي فقد أكد على ضرورة أن تكون هناك أرضية مشتركة بين جميع القوى وآليات نتحرك من خلالها
أ . أحمد طوسون فقد رأى أن التحرك نحو الجماهير ليس أمرا سهلا وان هذا كان ضمن دور الأحزاب لكن الأحزاب السياسية تأخرت وابتعدت إلى الآن عن المشهد
أ. خالد مصطفي وجه النظر إلى انه يجب أن تكون من خلال حملة تحت شعار ما نتفق عليه تهدف إلى التوعية وعمل ندوات ومحاضرات للتوعية واستقدام متخصصين لهذه الندوات
أ . أحمد الأبلج فقد تحدث سعيدا بنشأة الفكرة فكرة هذه الجماعة وأنها ولدت على يد الأساتذة أحمد قرني وخالد مصطفي وأحمد الأبلج وأحمد طوسون وتم الاتفاق بالإجماع على دعوة هذه الشخصيات الحاضرة وأنه سعيد بهذه الجلسة الأولى التي هي عبارة عن فضفضة وان علينا في الاجتماعات القادمة أن نبلور برامج عملية للتنفيذ
أدار اللقاء أ. أحمد قرني الذي أشار في البداية إلى أن الذي أفزعنا جميعا هو تلك المشاهد التي تمثلت في حشد الجماهير لتقول "نعم" تحت دعاوى الحلال والحرام وان المسافة بين "نعم" و"لا" كانت يجب أن تمتلئ بالسياسة واختلاف الروئ وليس الحلال والحرام وجه النظر إلى ضرورة البحث عن الأفكار والبرامج العملية 

جدول أعمال جلسة الخميس الموافق 31/3/2011
1ـ اقتراح اسم للجماعة
2ـ اقتراح بتشكيل لجنة مصغرة لإصدار بيان تأسيسي للجماعة
4ـ اقتراح أهداف الجماعة
5ـ إصدار نشرة لدعوة الجمهور للانضمام للجماعة
وأخيرا ما يستجد من أعمال
وما يطرحه الأعضاء للمناقشة

ليست هناك تعليقات: